إثيوبيا تراوغ: نركز على تنميتنا فقط.. ولا نريد الإضرار بمصر والسودان

10

أجرى وزير المياه والري والطاقة في إثيوبيا سيليشي بيكيلي يوم الخميس محادثات مع رئيس جنوب السودان سلفا كير، ناقلا إلى الأخير رسالة من رئيس الوزراء آبي أحمد.

ونقلا عن وكالة الأنباء الإثيوبية “إينا”، فقد تناولت المحادثات الخلاف الحدودي المستمر بين السودان وإثيوبيا، وكذلك الانتخابات العامة المقبلة، من أجل تعزيز العلاقات التاريخية بين البلدين، إضافة إلى إنشاء “سد النهضة”.

وقال وزير الري الإثيوبي إن “بلاده لا تريد الإضرار بدول المصب مصر والسودان من خلال بناء سد النهضة”.

وأضاف: “بدلا من ذلك، ستركز إثيوبيا على تنميتها”.

وأطلع الوزير الرئيس سلفا كير على الانتخابات الوطنية المقبلة، قائلا إن الاستعدادات جارية لإجراء الانتخابات بطريقة ديمقراطية، فضلا عن أن الحكومة تعمل على حل النزاعات في مختلف أنحاء البلاد.

على الجانب الآخر، زعمت إثيوبيا تصديها لمحاولات هجوم سيبراني متعلق بعملية الملء الثاني لسد النهضة، استهدف 37 ألف جهاز كمبيوتر.

وقالت وكالة شبكة أمن المعلومات الإثيوبية (حكومية) إنها رصدت محاولات هجوم إلكتروني لنحو 37 ألف جهاز كمبيوتر، مرتبطة بعملية ملء المرحلة الثانية لسد النهضة.

وذكرت الوكالة، في بيان مقتضب، أن مجموعة قرصنة تطلق على نفسها “مجموعة الحصان السيبراني”، كانت تحاول تنفيذ هجوم إلكتروني (سيبراني) على مواقع الويب المختلفة لنحو 37 ألف جهاز كمبيوتر في إثيوبيا، من خلال إطلاق فيروس كمبيوتر جديد يعرف بـ”حرب الهرم الأسود”.

ولم يشر البيان إلى أي تفاصيل أخرى.

كانت إثيوبيا زعمت مسبقًا تعرضها لهجمات سيبرانية في الأعوام السابقة بهدف تعطيل الأنشطة الاقتصادية والسياسية في أديس أبابا، دون أن تقدم دليلا على تلك الادعاءات.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com