الجامعة الأمريكية في الإمارات تنعى الشيخ خليفة بن زايد وتعزى قادة وشعب الإمارات

7

 

“إن العين لتدمع وإن القلب ليحزن وإنا لفراقك يا شيخ خليفة لمحزونون ولا نقول إلا ما يرضى ربنا سبحانه وتعالى .. إنا لله وإنا إليه راجعون”.

بقلوب مطمئنه بقضاء الله وقدره، يتقدم راعي الجامعة الأمريكية في الإمارات، ورئيس مجلس الأمناء وأعضاء مجلس الأمناء، ورئيس الجامعة، وأعضاء الهيئة التدريسية والإدارية والطلاب، بخالص العزاء وصادق المواساة إلى شعب دولة الإمارات العربية المتحدة والأمتين العربية والإسلامية والعالم أجمع، بخالص العزاء والمواساة لدولة الإمارات العربية المتحدة حكومة وشعباً ولكافة المقيمين على أرضها، في وفاة قائد الوطن وراعي مسيرته صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، راجين من المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ومغفرته.

وأعرب جميع من في الجامعة الأمريكية في الإمارات، عن حزنهم على رحيل صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد، مؤكدين أنه كان رمزاً في العمل والإخلاص من أجل رفعة وطنه وأمته، ولم يدخر جهداً في خدمة قضاياها، وزخرت رحلته المعطاءة بالإنجازات والنجاحات التي جعلت بلاده رمزاً يحتذى به في الإدارة والريادة والتقدم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com