بايدن وزيلينسكي يبحثان المساعدات العسكرية لكييف والعقوبات ضد روسيا

4

بحث الرئيس الأمريكي جو بايدن، مع نظيره الأوكراني فولوديمير

زيلينسكي، المساعدات العسكرية لكييف وتشديد العقوبات على

روسيا، وذلك خلال اتصال هاتفي اليوم الأربعاء.

 

وحسب شبكة “سي إن إن” الأمريكية، قال مسؤول في البيت

الأبيض إن بايدن تحدث مع زيلينسكي الأربعاء لاطلاعه على الدعم

الأمريكي المستمر لأوكرانيا.

 

من جانبه، غرد زيلينسكي على حسابه بموقع “تويتر” بشأن

المكالمة، قائلا: “استمرار الحوار المستمر مع الرئيس الأمريكي..

قيمنا جرائم الحرب الروسية، وناقشنا حزمة إضافية من المساعدات

المالية الدفاعية والمحتملة، فضلا عن تشديد العقوبات على موسكو”.

 

وكان الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، أشاد بتصريحات بايدن

أمس الثلاثاء، واستخدامه كلمة “إبادة جماعية” في وصف الغزو

الروسي لكييف.

 

واستخدم بايدن لأول مرة مصطلح “إبادة جماعية” في وصف ما يحدث

بأوكرانيا، وذلك خلال خطاب ألقاه أمس الثلاثاء، إذ كانت تصريحاته

السابقة لم يصل فيها إلى حد هذه الكلمة، كما قال مساعدوه إن

الأمر لم يرتق إلى هذا المستوى بعد.

 

وأوضح بايدن في كلمة من آيوا: “ميزانيتكم العائلية، وقدرتكم على

ملء خزانكم بالوقود، لا ينبغي أن يرتبط شيء من هذا بإعلان

ديكتاتور الحرب وارتكابه إبادة جماعية في الطرف الآخر من العالم”.

 

وكتب زيلينسكي على حسابه بموقع “تويتر”: “كلمات حقيقية

لقائد حقيقي”، مؤكدًا أن “تسمية الأشياء بمسمياتها ضرورية

للوقوف في وجه الشر”.

 

وأضاف: “نحن ممتنون للمساعدة الأمريكية المقدمة حتى الآن

ونحتاج بشكل عاجل إلى المزيد من الأسلحة الثقيلة لمنع

المزيد من الفظائع الروسية”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com