بايدن يعيد نشر بعض القوات الأمريكية في الصومال

12

قال مسؤولان أمريكيان يوم الاثنين، إن الرئيس الأمريكي جو بايدن أذن

بإعادة نشر عدة مئات من الجنود الأمريكيين في الصومال بعد أن أمر

دونالد ترامب بانسحابهم خلال فترة رئاسته.

 

وحسب “رويترز” البريطانية، قبل انسحاب ترامب، كان لدى الولايات

المتحدة نحو 700 جندي في الصومال يركزون على مساعدة القوات

المحلية على هزيمة تمرد حركة الشباب الإرهابية المرتبطة بتنظيم

القاعدة.

 

وقال مسؤول كبير في الإدارة الأمريكية إنه طلب من وزير الدفاع إعادة

تأسيس وجود عسكري أمريكي مستمر في الصومال ليكون هناك

قتال أكثر فعالية ضد حركة الشباب.

 

وأضاف المسؤول أن “هذه إعادة تموضع للقوات الموجودة بالفعل في

مسرح العمليات والتي سافرت من وإلى الصومال على أساس عرضي

منذ أن اتخذت الإدارة السابقة قرار الانسحاب”.

 

وتسعى حركة الشباب المتمردة المرتبطة بتنظيم القاعدة إلى الإطاحة

بالحكومة وإقامة حكمها الخاص في الصومال استنادا إلى تفسيرها

الصارم للشريعة الإسلامية.

 

وكثيرا ما تنفذ حركة الشباب تفجيرات في مقديشو وأماكن أخرى كجزء

من حربها ضد الحكومة المركزية في البلد الواقع في القرن الأفريقي.

 

وعانى الصومال من الصراع والمعارك العشائرية مع عدم وجود حكومة

مركزية قوية منذ سقوط الديكتاتور محمد سياد بري في عام 1991.

ولا تملك الحكومة سيطرة تذكر خارج العاصمة وحرس وحدات الاتحاد

الأفريقي في ‘منطقة خضراء’ على غرار العراق.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com