تركيا تزود بحر مرمرة بـ«الأكسجين» للتخلص من «مخاط البحر»

24

تعمل السلطات التركية على القضاء على ظاهرة الصمغ أو المخاط البحري في بحر مرمرة وذلك من خلال تزويد هذا البحر

بالأكسجين.

 

وقالت وكالة أنباء الأناضول، إن تركيا أطلقت أكبر حملة لتنظيف مياه بحر مرمرة خلال فعالية نظمت بحضور وزير البيئة

والتخطيط العمراني مراد قوروم، في 8 يونيو/ حزيران، في إطار خطة العمل الخاصة بمواجهة ظاهرة الصمغ البحري في بحر

مرمرة.

وعرضت الوكالة بعض المعلومات عن طريقة تزويد البحر بالأكسجين للتخلص من تلك الظاهرة، حيث تستمر أعمال التنظيف في

بحر مرمرة منذ أسبوعين بشكل متزامن في إسطنبول وقرمورسل في ولاية قوجة إيلي وعدة مناطق أخرى.

ووفقا لتلك الطريقة، فإنه يتم زيادة نسبة الأكسجين تحت عمق 30 مترا من البحر من خلال أجهزة توضع في 4 نقاط في خليج

أزميت ونقطة في “بنديك” في إسطنبول، وفي حال الحصول على نتائج إيجابية من تلك الطريقة سيتم تزويد كافة المناطق في

بحر مرمرة بتلك الأجهزة.

وفي وقت سابق، تعهدت تركيا بإنقاذ بحر مرمرة، وذلك بالبدء في تنفيذ برنامج لإدارة الكوارث بهدف إزالة “مخاط البحر” اللزج

الذي يهدد الحياة البحرية وصناعة الصيد.

صمغ البحر

وانتشرت طبقة كثيفة من مادة عضوية لزجة، تعرف أيضا بصمغ البحر، في البحر جنوبي إسطنبول وغطت موانئ وشواطئ

ومساحات من مياه البحر. وغاص بعضها تحت الأمواج مما أدى إلى اختناق الحياة البحرية.

وقال وزير البيئة مراد قوروم، إن 25 زورقا لتنظيف سطح البحر وإقامة الحواجز، وكذلك 18 سفينة أخرى، تعمل لمنع انتشار هذه

المادة.

وأضاف أنه سيتم منع الصيد غير القانوني وإزالة الشباك المتروكة في البحر، وأن تركيا ستعلن بحر مرمرة منطقة محمية بحلول

نهاية 2021.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com