قوات الاحتلال تفجر منزل فلسطيني بتهمة ضلوعه في عملية قتل

بمستوطنة حومش

8

فجرت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت، منزل المعتقل عمر

أحمد جرادات في بلدة السيلة الحارثية غرب جنين، والمتهم بتنفيذ

عملية قتل مستوطن في بؤرة “حومش” الاستيطانية.

وذكرت مصادر أمنية فلسطينية أن قوات الاحتلال ترافقها 100 دورية

عسكرية اقتحمت البلدة وحولتها إلى ثكنة عسكرية، وداهمت منزل

المعتقل جرادات، وباشرت بهدم جدرانه ثم تفجيره بشكل كامل، ما

أسفر عن اندلاع مواجهات أصيب خلالها ثلاثة شبان بالرصاص الحي،

ووصفت مصادر طبية حالتهم بالمستقرة.

وكانت المحكمة العليا الإسرائيلية قد صادقت على قرار هدم منزل

المعتقل جرادات في السادس من شهر أبريل الماضي، بدعوى

ضلوعه مع أفراد من عائلته في عملية “حومش” منتصف ديسمبر

من العام الماضي، ما أسفر عن مقتل مستوطن.

وكانت قوات الاحتلال قد داهمت منزل جرادات – في شهر ديسمبر

الماضي – وأخذت قياساته؛ تمهيدًا لهدمه. وفي الرابع عشر من شهر

فبراير الماضي، فجرت قوات الاحتلال منزل المعتقل محمود جرادات،

وسبقه تم هدم منزلين آخرين للعائلة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com