ليبيا.. حكومة «الدبيبة» تعلن فتح الطريق الساحلي

12

أعلن رئيس الحكومة الليبية عبد الحميد الدبيبة، طي صفحة معاناة الليبيين، معلنا فتح الطريق الساحلي الرابط بين شرق البلاد وغربها.

وقال في تغريدة على حسابه على تويتر اليوم الأحد: سنطوي اليوم صفحة من معاناة الشعب الليبي، ونخطو خطوة جديدة نحو البناء والاستقرار والوحدة.

كما وجه تحية تقدير لكل الجهود التي بذلت من أجل فتح الطريق الساحلي، والسير قدما في بناء أمن واستقرار البلاد.

يربط الشرق بالغرب

يذكر أن للطريق الساحلي أهمية كبيرة لليبيا، فهو يربط شرق البلاد بغربها مرورا بمدينة سرت الاستراتيجية. كما يمتد من الحدود الليبية التونسية إلى الحدود مع مصر.

ومنذ إغلاقه في أبريل 2019، يستخدم الليبيون طرقات بديلة أطول وأحيانا خطيرة من أجل النقل بين المناطق.

وكانت مفاوضات شائكة امتدت لأشهر في إطار اللجنة العسكرية المشتركة أو ما يعرف بـ 5+5 أفضت إلى الاتفاق على فتح

الطريق الذي يتمركز الجيش الليبي على بعد نحو 40 كيلومترا منه غرب سرت، فيما تسيطر فصائل مسلحة تابعة للحكومة

وقواتها على بعد 60 كيلومترا شرق مصراتة.

عنصر من الجيش الليبي في مدينة سرت (أرشيفية- رويترز)

إلى ذلك، يعتبر فتح هذا الطريق بين مدينتي سرت ومصراتة، خطوة أساسية لتنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار، حيث ظل يعتبر

لسنوات من أكثر الملفات الشائكة التي تمثل عبئا كبيرا على السلطة التنفيذية، وتعرقل عملية السلام الشاملة والمصالحة

الوطنية.

وكانت غرفة عمليات سرت والجفرة الموالية لحكومة الوحدة اشترطت تراجع قوات الجيش الليبي وخروجها من سرت لفتح

الطريق، وهو ما رفضه الأخير. كما طلبت بعض الميليشيات المسلحة أموالا للانسحاب من الطريق.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com