مستوطنون إسرائيليون يشرعون فى بناء بؤرة استيطانية جديدة جنوب نابلس

11

شرع مستوطنون إسرائيليون، اليوم الإثنين، فى بناء بؤرة استيطانية جديدة، فوق أراضي بلدة جالود، جنوب نابلس.

وقال مسئول ملف الاستيطان شمال الضفة الغربية غسان دغلس، إنه عقب عمليات التجريف في محيط البؤرة الاستيطانية “احيا” المقامة على الأراضي الجنوبية لبلدة جالود، شرع مستوطنون بتجهيز المنطقة بالبنية التحتية ونصب 7 بيوت متنقلة.

وأضاف أن البؤرة الاستيطانية الجديدة لا تبعد سوى أمتار عن أحياء البلدة التي يسكنها المواطنون.

كان مستوطنون إسرائيليون قد نظموا السبت، مسيرة استفزازية في طريق باب الواد بالبلدة القديمة من مدينة القدس المحتلة، وجددوا اقتحامهم لمنطقة باب الأسباط بالمدينة.

وأدى المستوطنون صلوات تلمودية، وأطلقوا هتافات عنصرية، في محاولة لاستفزاز المقدسيين بحماية عناصر من شرطة الاحتلال الإسرائيلي.

وتأتي الاستفزازات بالتزامن مع “مسيرة الأعلام” الاستفزازية، التي نظمها المستوطنين أمس الأحد في مدينة القدس، في ذكرى احتلالها.

وعلى صعيد متصل، اقتحمت شرطة الاحتلال، اليوم ، بلدة جبل المكبر جنوب شرق مدينة القدس المحتلة.

وانتشر جنود الاحتلال في شوارع البلدة، لمواجهة الشبان الذين رفعوا العلم الفلسطيني استجابة لدعوات رفعه في كافة الميادين، ردًا على “مسيرة الأعلام” الاستفزازية التي يعتزم المستوطنون تنفيذها غدا في شوارع القدس.

ورفرف العلم الفلسطيني أيضًا في حي واد الجوز شمال شرق البلدة القديمة لمدينة القدس، ردًا على “مسيرة الأعلام“.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com