وفاة دلال عبد العزيز.. شائعة تربك الوسط الفني المصري

27

أثار خبر وفاة الفنانة المصرية دلال عبد العزيز، زوجة الفنان الراحل سمير غانم، جدلًا كبيرًا على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتداول رواد مواقع التواصل، فجر السبت، أخبارًا عن وفاة الفنانة إثر إصابتها بفيروس كورونا، إذ تقبع في إحدى المستشفيات منذ نحو 3 أشهر.

وأثارت بعض وسائل الإعلام المحلية الضجة بعدما نشرت الخبر ناعية الراحلة، وهو ما زاد من حدة الارتباك في الوسط الفني، كما نشر عدد من الفنانين نعيًا على صفحاتهم الشخصية تيقنا بأنها رحلت وفق الأخبار المتداولة.

“الواحد ميتمناش غير الخير للناس.. بس فاض الكيل.. يا رب كل واحد نشر الخبر الزبالة ده يشوفه في حبايبه.. وللسادة رؤساء التحرير.. نقوا صحفيينكوا.. إيه القرف ده”، بهذه الكلمات الحادة عبر الإعلامي رامي رضوان، زوج دنيا سمير غانم، وابنة الفنانة دلال عبد العزيز عن غضبه واستيائه من الأخبار المتداولة، موجهًا انتقادًا لاذعًا لوسائل الإعلام تلك التي تداولت الخبر دون تحري الدقة.

وتعيش أسرة الفنانة دلال عبد العزيز حالة من الرعب والقلق بسبب تذبذب حالتها الصحية، خاصة وأنها لا تعلم حتى هذه اللحظة بخبر وفاة زوجها بالمرض نفسه، حتى لا تتأثر حالتها النفسية، بحسب ما صرحت به أبنتها الفنانة إيمي سمير غانم، عبر صفحتها الرسمية على إنستجرام.

ومن جانبه نفي الفنان حسن الرداد خبر وفاة «حماته» دلال عبد العزيز موضحًا أنها لا تزال في غرفتها بالمستشفى، وحالتها جيدة، معلقًا: “هذه الأنباء كاذبة وحسبي الله ونعم الوكيل”.

وفي ظل انشغالها مع والدتها في المستشفى، فوجئت الفنانة إيمي سمير غانم بخبر الوفاة، وهي تتواجد بجوارها، ما دفعها إلى الاتصال بعدد من الفنانات صديقات والدتها وكان من بينهم الفنانة ميرفت أمين.

وبدورها طالبت نقابة المهن التمثيلية، بتحري الدقة فيما ينشر من أخبار تخص حياة الفنانين.

وأكد أشرف زكى رئيس نقابة المهن التمثيلية، إن شائعة وفاة الفنانة الكبيرة دلال عبد العزيز، أحدثت بلبلة وقلقًا شديدًا في الوسط الفني، واصفًا تلك الشائعة بـ «السخيفة».

يذكر أن الفنانة الكبيرة دلال عبد العزيز ترقد في المستشفى منذ أكثر من 3 أشهر متأثرة بفيروس كورونا، ومنذ هذا الحين وهي تحت الإشراف الطبي، بسبب بعض المشاكل التي تعرضت لها بالرئة والناتجة عن الإصابة بالفيروس.

شائعات موت الفنانين

وفي سياق “فوضى الشائعات”، تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية، شائعة وفاة الفنانة دلال عبد العزيز بعد رحلتها مع المرض جراء إصابتها بفيروس كورونا، ما دفع الإعلامي رامي رضوان لنفي ما تردد عبر بعض المواقع الإلكترونية عن وفاتها قائلا في تصريحات صحفية: “الأمر مجرد شائعة”.

كذلك لحق شبح الشائعات بالفنانة بدرية طلبة، حيث تداول رواد موقع التواصل، الخميس، خبر وفاة الفنانة إثر تعرضها لحادث سير، الأمر الذي دفع ببدرية بالرد على هذه الشائعة، وذلك من خلال حسابها على موقع “إنستغرام”، ونشرها بدرية فيديو قالت فيه: “كل الحبايب اللي اتصلوا بيا أنا بخير الحمد لله وزي الفل، وحسبي الله ونعم الوكيل في الاشاعات الدنيا، اتقلبت اخواتي كانوا مرعوبين وبطمن كل حبايبي”.

وطالت الشائعة على مرّ السنوات الماضية الفنان عادل إمام، وهو ما دفع المخرج رامي إمام لنفي وفاة والده مرات عديدة.

ولم تقتصر شائعة وفاة الفنانين على مصر فقط، بل طالت فنانين آخرين مثل كاظم الساهر، حيث تداول البعض وفاة الفنان العراقي في حادث أثناء تواجده بإحدى البلدان الأوروبية، بينما قال آخرون إنه توفي عقب تناوله لوجبة مسممة.

وخرج الساهر، ونفى شائعة وفاته عبر حسابه على فيسبوك، حيث نشر مقطعا من واحدة من أغانيه، وكتب: “تمردٌ أيضا أنا وحبيبتى متمردة متمردان مميزانِ وعاشقانِ بعنفوانِ وحياتنا متجددة”.

ووقعت الفنانة يسرا ضحية لشائعة الوفاة، حيث تم تداول شائعة وفاتها، مما أصاب والدتها بأزمة قلبية بعد سماعها الخبر، لتكتشف بعدها أنها مجرد شائعة.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com