اليونسكو تحتفل بـ «اللغة العربية» تحت شعار “العربية: لغة الشعر والفنون”

117

اختارت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “اليونسكو” شعار “العربية: لغة الشعر والفنون”، ليكون العنوان الرئيس لاحتفالية اليوم العالمي للغة العربية للعام 2023، وذلك انطلاقاً من أن اللغة العربية هي منبع الإلهام لكثير من الفنانين والشعراء عبر مر العصور.

وتعد الاحتفالية التي تقام في باريس يوم 18 ديسمبر من كل عام بدعم من مؤسسة سلطان بن عبدالعزيز آل سعود الخيرية، وبتنظيم من منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “اليونسكو” ومؤسسة سلطان بن عبدالعزيز ال سعود الخيرية، بالتعاون مع المندوبية الدائمة للمملكة العربية السعودية، أحد أهم الفعاليات العالمية التي تهدف إلى التعريف باللغة العربية وأهميتها كواحدة من أكثر اللغات انتشاراً في العالم، وإلى تعزيز الوعي بأهمية المحافظة على هذه اللغة وتعلمها وتطويرها، وذلك وفقا لوكالة الأنباء السعودية “واس”.

ويأتي اختيار عنوان هذا العام، تجسيداً لما للغة العربية من تأثير كبير على الفن والأدب، وهي منبع إلهام لكثير من الفنانين والشعراء في العالم العربي وخارجه، فاللغة العربية تتميز بجمالياتها اللغوية والصوتية والبلاغية، وبقدرتها على التعبير عن المشاعر والأفكار بشكل دقيق ومُعبّر، وقد أنتجت اللغة العربية أعمالاً أدبية وفنية عديدة عبر التاريخ، من الشعر والخط والنحت والرسم والموسيقى.

ويشكل الدعم المستمر من مؤسسة سلطان بن عبدالعزيز ال سعود الخيرية لاحتفالية اليوم العالمي للغة العربية، ضمن برنامج الأمير سلطان بن عبدالعزيز لدعم اللغة العربية في اليونسكو، استمراراً لاهتمام ودعم المؤسسة لتعزيز تواجد اللغة العربية وإبراز أهميتها وعمقها وإثرائها للثقافة العالمية ودورها في البناء الثقافي واللغوي للأمم؛ بما يسهم في تعزيز التقارب الإنساني بين الشعوب، ويوفر الممكنات للراغبين في تعلمها من غير الناطقين بها، كما تعمل المؤسسة بشكل مستمر على تطوير العديد من الأنشطة والفعاليات المصاحبة لليوم العالمي للغة العربية، وعقدت العديد من الورشة واللقاءات خلال الدورات الماضية للاحتفالية.

وتعمل المؤسسة بشكل مستمر على تطوير العديد من الأنشطة والفعاليات المصاحبة لليوم العالمي للغة العربية وعقدت عددًا من الورش واللقاءات خلال الدورات الماضية.