الجيش الروسي يشن قصفا مكثفا على مصنع آزوفستال

11

أعلنت كتيبة «آزوف» الأوكرانية، أن الجيش الروسي يشن قصفًا مكثفًا على مصنع آزوفستال المحاصر في مدينة ماريوبول، نافية امتلاك معلومات حول إجلاء المدنيين كافة من المصنع.

وأضافت – بحسب تصريحات أوردتها قنوات إخبارية، في خبر عاجل لها، مساء الأحد – أن العديد من المقاتلين التابعين لها جرحى في مصنع آزوفستال، مؤكدة أنها «ستواصل القتال ما دامت على قيد الحياة».

وأعلنت وزارة الدفاع في جمهورية دونيتسك الانفصالية، عن عملية تم خلالها إجلاء 180 مدنيا من مصنع آزوفستال في ماريوبول، وذلك بحسب ما أفادته وكالة «سبوتنيك» الروسية.

وبحسب بيان نشرته الوزارة، اليوم الأحد، عبر حسابها في تطبيق «تلجرام»، أكدت أنه تم إجلاء ما مجموعه 182 مدنيا من مصنع آزوفستال في ماريوبول، خلال مبادرة إنسانية بقيادة روسيا، يسّرتها الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر.

وقال البيان: «تم إجلاء 182 شخصًا، من بينهم مسنون ونساء وأطفال، من أراضي مصنع آزوفستال في ماريوبول»، لافتا إلى أن «جميع المدنيين المفرج عنهم نُقلوا إلى قرية بيزيميني، حيث عُرض عليهم السكن والطعام والمساعدات الطبية».

وأشار البيان إلى أن «الراغبين في المغادرة إلى المناطق الخاضعة لسيطرة كييف، تم تسليمهم إلى ممثلي الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر».

وبدأت العملية الإنسانية لإجلاء المدنيين من المصنع المحاصر في أبريل الماضي، واختتمت أمس السبت.

وكان رئيس مركز مراقبة الدفاع الوطني الروسي، ميخائيل ميزينتسيف، قد أكد أنه تم إجلاء 51 مدنياً، بينهم 11 طفلاً، يوم الخميس الماضي وحده.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com